الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: السبت 24 / فبراير 03:01

المنتدى الاقتصادي العربي يفتتح غرفة طوارئ اقتصادية من جديد: استشارات وتوجيه للمصالح التجارية والقوى البشرية العاملة

كل العرب
نُشر: 17/05/21 14:33,  حُتلن: 16:10

بادر المنتدى الاقتصادي العربي سابقا لإقامة غرفة طوارئ اقتصادية ومالية وذلك خدمة لأبناء مجتمعنا خلال الازمات السياسية، الامنية والصحية والتي ضمت العديد من الخبراء الماليين والاقتصاديين والمحاسبين. وها هي اليوم وفي ظل الاحداث الأمنية الخطيرة، تفتتح من جديد غرفة طوارئ اقتصادية ومالية تضم خيرة الخبراء كل في مجاله لتقديم الاستشارة والتوجيه للمصالح التجارية والقوى البشرية العاملة، كما ورد في بيان صدر عن المنتدى.

وأضاف البيان:"على المدى الاستراتيجي يعمل المنتدى على بناء منصة شاملة ومختصة لرصد ومعالجة القضايا الاقتصادية الملحة لأصحاب المصالح الاقتصادية والعمال العرب وتساهم في التحصين الاقتصادي للمجتمع لتخطي اية ازمات في ظل ظروف مشابهة".


 الدكتور سامي ميعاري - مدير عام المنتدى الاقتصادي العربي

وزاد البيان:"هذا وقد صرّح الدكتور سامي ميعاري, مدير عام المنتدى الاقتصادي العربي قائلاً: " يقع المجتمع العربي تحت وطأة اندلاع حالات طوارئ عامة في البلاد على المستوى الأمني، الصحي أو السياسي الأمر الذي يزيد من حدة سوء الأوضاع الاقتصادية. وعلى المدى الابعد يعاني من تراكم التبعات الخطيرة التي تنتج عنها عواقب غير محمودة كالفقر والعنف والجريمة…
يزيد من تفاقم الوضع الاقتصادي أكثر التعلق المباشر بمؤسسات الدولة والتي نفتقدها في الأيام العصيبة. وتزداد حدة الأوضاع حين نفتقد لمؤسسة عربية مهنية واعية لسيرورة الاحداث بل وتبادر لتحسين الأوضاع الاقتصادية عن طريق مبادرات وشراكات استراتيجية طويلة المدى.
إن وجود مؤسسة عربية، مهنية واقتصادية كالمنتدى الاقتصادي العربي من شأنها أن تخفف من تأثير حالات الطوارئ المفاجئة بل وتساعد على إخراج المجتمع العربي برمته من دائرة الفقر والبطالة وتحوله الى مجتمع منتج ومحصن من الكثير من المخاطر."

وأضاف الأستاذ خالد حسن، مدير مشاريع بالمنتدى الاقتصادي العربي ومركّز غرفة الطوارئ: "المنتدى الاقتصادي العربي هو العنوان الاقتصادي والمهني الأكبر والأوسع في مجتمعنا ونحن جاهزون كما في السابق وكما في الأيام الاعتيادية لتزويد أبناء مجتمعنا ومؤسسات مجتمعنا من مصالح تجارية وشركات وجمعيات وأيضا للسلطات المحلية وللسادة متخذي القرار على الساحة السياسية القطرية خدمات وابحاث اقتصادية مهنية تعينهم على تطوير برامج وتحقيق أهداف خاصة وعامة."
وأضاف: الخدمات الاستشارية المقترحة
• إدارة مالية واقتصادية للمصالح التجارية في ظل الازمة.
• اتاحة الوصول لبرامج الدعم والطوارئ المالية والمساعدة بتحصيلها.
• التعامل السليم مع البنوك والتحقق من عدم تغيير سياساتهم أوقات الطوارئ.
• ادارة العلاقة مع صناديق التقاعد والاستكمال والاستثمار.
• تعامل القوى البشرية مع مكان التشغيل بالشكل السليم والحفاظ على الحقوق".

واختتم البيان:"يدعو المنتدى الاقتصادي العربي الخبراء والمختصين والمؤسسات الاقتصادية والداعمة لمجتمعنا العربي للانضمام للمبادرة وبناء قاعدة بيانات ومركز معلومات غني لتدعيم ولتقوية مصالحنا العربية في ظل الأزمة.
كيف يمكن التواصل مع طاقم المبادرة؟
يمكنكم الدخول الى موقع المنتدى الاقتصادي العربي من هنا 
مركز المبادرة للتنسيق مع المؤسسات والشراكات - خالد حسن - 0544967052"، الى هنا نصّ البيان. 

مقالات متعلقة

3.63
USD
3.93
EUR
4.60
GBP
184838.24
BTC
0.50
CNY