الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الجمعة 12 / يوليو 11:02

غميض وشرارة يردان بعنف على تصريحات زعبي بحق علي سلام في قناة الميادين

كل العرب
نُشر: 26/01/14 22:01,  حُتلن: 08:53

شريف زعبي عبر قناة الميادين:
الناخب النصراوي بعد ان رأى ما حدث في الناصرة في اليومين الآخرين من تهديد للتجار والناس للإنصياع للإضراب وتسكير المحلات التجارية سيعرف من يختار في حال جرت الانتخابات من جديد

هناك في حكومة نتنياهو من يخشى ان تكون الجبهة في رئاسة بلدية الناصرة

كل اهل الناصرة يعرفون ان حزب الليكود اليميني المتطرف قام بتوجيه 400 صوت لصالح علي سلام

الاصوات المزيفة التي تتحدث عنها قائمة ناصرتي لأشخاص تواجدوا اما في السجن او كانوا مسافرين تبين ان جميعهم من مؤيدي ناصرتي

سليم غميض:
رفضت المشاركة في تقرير قناة الميادين بسبب المراسلة هناء محاميد 

في البداية حاولت قناة الميادين اجباري على الذهاب الى مدينة القدس من اجل الظهور والمشاركة بالبث ولاحقًا حاولت المراسلة وضع عقبة تعريفي ضمن البرنامج مشككة بشرعيتنا في البلدية

تشويه الحقائق اصبح جزء من الجبهة وهو تشويه واضح فالاضراب كان ناجحا على جميع الاصعدة وبكل المرافق

علي سلام رئيسا للبلدية وهو سيبقى الرئيس وسيبقى في خدمة المدينة

هم اختزلوا الالاف من المشاركين في المظاهرة بالف شخص وانا ادعو الجميع لرؤية الصور وهي لوحدها تتحدث فالالاف خرجوا ليقولوا نعم

الناصرة اغلى من مقعد في البلدية فهم باعوا الغالي والرخيص من اجل المقعد وما صنعه شريف في المقابلة كان مراهقة سياسية

سالم شرارة:
نحن لسنا مدعومين من قبل احد سوى شعب الناصرة الذي التف حولنا خلال اربعة اشهر 

نحن وطنيون ونتعامل بكل مصداقية وشفافية

شريف زعبي تهرب من الكثير من الاسئلة مثل اعادة الانتخابات ولم يبد وجه نظره بذلك

اهالي الناصرة يقولون كفانا 38 عاما من حكم الجبهة والذي ميز وسرق وهمش وفرق وصنع الطائفية والتي لم تكن الا بعد ان تولى رامز جرايسي رئاسة بلدية الناصرة

 تسبب تقرير تلفزيوني مصوّر بثته قناة الميادين الفضائية العالمية تطرق الى أزمة الانتخابات في مدينة الناصرة، والنزاع ما بين قائمتي ناصرتي برئاسة علي سلام والجبهة برئاسة رامز جرايسي، بحالة من السخط والشجب والاستنكار في صفوف المواطنين في المدينة وخارجها، خاصة من مؤيدي ناصرتي وقوائم وكتل الائتلاف البلدي، الذين اعتبروا التقرير على انه مغرض ويصب بصالح الجبهة ويصوّر رئيس البلدية علي سلام على انه عميل ومدعوم من قبل الحكومة الاسرائيلية اليمينة - على حد تعبيرهم.

التقرير في قناة الميادين

ويستضيف التقرير مركز كتلة الجبهة في المجلس البلدي المهندس شريف زعبي الذي يتحدث بإسهاب شارحًا وجهة نظر جبهة الناصرة وموقفها من النتائج الرسمية التي نشرت من قبل وزارة الداخلية، الى جانب الاستئنافات والطعون التي قدمت للمحاكم ضد علي سلام وقائمة ناصرتي، متطرقًا الى الدعوات لإعادة الانتخابات في المدينة وكان آخرها موقف المستشار القضائي للحكومة يهودا فاينشتاين الذي اكد ضرورة القيام بذلك لحل الأزمة مشيرًا الى انه إطلع على مجريات الامور واكتشف وجود خروقات قانونية وتزوير وتزييف ارتكبت خلال العملية الانتخابية التي جرت يوم 22.10.2013.

تعقييب سالم شرارة وسليم غميض عبر قناة احنا تي في 

هذا ويشار الى انه كان من المقرر ان يستضيف البرنامج ايضًا سليم غميض مدير مكتب رئيس بلدية الناصرة، إلا انه اعتذر عن المشاركة لأسباب لم توضحها قناة الميادين، في حين استضافه طاقم إحنا تي في في استديوهاته في المدينة، بمرافقة سالم شرارة مستشار الرئيس للحديث عن موقفهم من التقرير، واسباب عدم مشاركتهم. وكان نشطاء من ناصرتي والأهلية والموحدة قد هاجموا قناة الميادين وبشدة عبر صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي، مؤكدين ان هذا التقرير "ملفق ومحبوك ومغرض" على حد تعبيرهم، وان المراسلة التي عملت على اعاده محسوبة على الجبهة خاصة وانها زوجة احد كبار كوادرها ومسؤوليها - كما قالوا..

تصريحات شريف زعبي عبر قناة الميادين
وقال شريف زعبي مركز كتلة الجبهة في مقابلة على قناة الميادين:"ان الناخب النصراوي بعد ان رأى ما حدث في الناصرة في اليومين الآخرين من تهديد للتجار والناس للإنصياع للإضراب وتسكير المحلات التجارية وهذه الوضعية التي تقوم بها قائمة ناصرتي ورئيس البلدية الحالي علي سلام، ففي حال اعادة الانتخابات فإن الجمهور النصراوي سيعرف من ينتخب وسيرى في مرشح الجبهة المهندس رامز جرايسي رئيسًا للبلدية، علمًا ان احتمال الإعادة هو احتمال ضئيل جدًا خصوصًا بعد قرار المحكمة المركزية التي حتى بالرغم من موقف المستشار القضائي للحكومة والتدخل من قبل حكومة نتنياهو في القرار، لم يستطيعوا ان يقنعوا القاضية برأيهم، وعلى ما يبدو فإن هناك في حكومة نتنياهو من يخشى ان تكون الجبهة في رئاسة بلدية الناصرة".

زعبي يدعي دعم الليكود لعلي سلام
فتساءلت المذيعة وقالت "انت تشير الى ان حكومة نتنياهو تدعم علي سلام هذا كلام خطير" فرّد شريف زعبي:"انا ما اريد ان اقوله ان ليس فقط الحكومة، عمليًا قام اعضاء كنيست عرب من التجمع والاسلامية وحزب ميرتس الصهيوني بالتوجه الى وزير الداخلية بطلب اعادة الانتخابات، وتحدث الوزير بشكل رسمي وقال ان المحكمة هي التي تقرر، اما بشأن من دعم علي سلام فإن كل اهل الناصرة يعرفون ان حزب الليكود اليميني المتطرف قام بتوجيه 400 صوت لصالح علي سلام، وعلي سلام نفسه يدعي ان رئيس بلدية مستوطنة نتسيرت عيليت الليكودي هو صديق له، هذه هي الاشياء معروفة وهذه احد الاشياء التي لم يكن يعرفها اهل الناصرة قبل الانتخابات.
وفي رده على سؤال آخر للمذيعة حول وكأن فوز رامز جرايسي وهو الذي كان رئيسًا للبلدية لسنوات طويلة بفارق 9 اصوات فقط انما يدل على ان المواطنين في الناصرة يريدون التغيير قال زعبي:"ان فارق الاصوات اكثر من ذلك ولكن نحن من اجل ان نقنع المحكمة استطعنا ان نضع لها بعض الصناديق واردنا ان تغيير النتيجة ليشهد الشارع النصراوي ان قرار الناخب لصالح رامز جرايسي، وهو تغيير جوهري حتى بفارق قليل".

اسباب اعتذار سليم غميض
من جهته قال سليم غميض معقبًا على سبب اعتذاره عن المشاركة في البرنامج:" نحن نحترم قناة الميادين، ونريد ان نظهر فيها، وبالاخص في البرنامج الذي اذيع كما نحيي مقدمة البرنامج التي ابدت مدى جرأتها، الا ان مشكلتنا ليس مع القناة او مقدمتها انما مع المراسلة هناء محاميد، حيث انه وفي الاتصال الاول طلب مني ان اتوجه الى مدينة القدس، حيث سيتم البث من هناك لأنه لم يكن ممكنًا ذلك من مدينة الناصرة من الناحية التقنية، علمًا ان الطرف الأول كان سيبث من الناصرة، اما في تكملة الحديث معنا فكان حول طريقة تعريفي حيث ارادت المراسلة ان تعرفني على أني جزء من ناصرتي وأنا اعتز بهذا جدًا، ولكنها رفضت التعريف العملي بكوني مدير مكتب رئيس البلدية، لا بل شككت بشرعية وجودنا في البلدية، وهذا الأمر الذي تسبب بإستيائنا، ورفضنا الاشتراك بالبرنامج".

تعقيب ناصرتي على اتهامات زعبي
اما سالم شرارة، مستشار رئيس البلدية فقال معقبًا على ما جاء من تلميحات شريف زعبي واتهاماته بكون علي سلام مدعومًا من حكومة نتنياهو:"ان قائمة ناصرتي مدعومة بالاساس من شعب الناصرة وهذا ظهر في نتيجة الانتخابات، كقائمة تدخل المعترك السياسي بأربعة اشهر كيف تستطيع ان تحصل على اغلبية وتفوز بالرئاسة، وهذا ان دل على شيء فإنما يدل على ان النصراويين فقط التفوا حول علي سلام وقائمة ناصرتي، ونحن كشعب الناصرة وطنيون ونتعامل بكل مصداقية وشفافية".

وطنية قائمة ناصرتي
واضاف سالم شرارة:"لقد تبين بالدليل القاطع ان شعب الناصرة يريد علي سلام رئيسًا للبلدية ويريد التغيير، نحن نعي تماماً من نحن واننا وطنيون من الدرجة الاولى، والنصراويون يعرفون ذلك وعلى هذا الاساس منحونا دعمهم، وكل الادعاءات التي ادعاها شريف زعبي خلال المقابلة كاذبة فلا علاقة صداقة تربط علي سلام بجابسو، وهو (علي سلام) الذي كان عضوًا في الجبهة لمدة 20 عامًا، فمتى تسنى له التقرب من حزب الليكود؟؟، حتى انه لم يكن عضوًا عاديًا فقد كان نائبًا للرئيس وقائمًا بأعماله على مدار 16 وكيف الان وبعد عدة اشهر اصبح ينتمي الى حزب الليكود هل هذا الامر قابل للتصديق فكل هذا ادعاءات فارغة لا تمت الى الواقع بأي صلة فعلي سلام انسان وطني ولن يتغيير وهو يحب اهل الناصرة وسيبقى يخدم شعب الناصرة بكل صدق ".

شريف زعبي تملص من الرد
واكمل سالم شرارة وردا على تملص شريف زعبي من سؤال المذيعة حول ان الناس تريد التغيير قال :" المذيعة كانت ملمه جدا بالموضوع وتحدث بكل شفافية وموضوعية لكن شريف تهرب من الكثير من الاسئلة مثل اعادة الانتخابات ولم يبد وجه نظره بذلك، اهالي الناصرة يقولون كفانا 38 عاما من حكم الجبهة والذي ميز وسرق وهمش وفرق وصنع الطائفية والتي لم تكن الا بعد ان تولى رامز جرايسي رئاسة بلدية الناصرة ".

تشويه الحقائق من قبل الجبهة
وردا على الاضراب والذي وصفه شريف زعبي بغير الناجح قال سليم غميض :" تشويه الحقائق اصبح جزء من الجبهة وهو تشويه واضح فالاضراب كان ناجحا على جميع الاصعدة وبكل المرافق والادعاء ان اقسام عمل مثل قسم الطوراىء والعاملين لخدمة اهل المدينة كان ذلك بتوجيه وامر من علي سلام لانه اراد ان يستقبل المواطنون كل الخدمات حتى في الاضراب، والاضراب اتى من صرخة الناس وهم ارادوا ذلك وهم يقولون نريد علي سلام رئيسا للبلدية وهو سيبقى الرئيس وسيبقى في خدمة المدينة وهم ايضا اختزلوا الالاف من المشاركين في المظاهرة بالف شخص وانا ادعو الجميع لرؤية الصور وهي لوحدها تتحدث فالالاف خرجوا ليقولوا نعم ".

الأصوات المزيفة
ورد سليم غميض على موضوع الاصوات المزورة والتي قال شريف زعبي انها اصوات لعلي سلام قائلا :" انا استهجن ذلك ففي الامس عرفوا ماذا يوجد بصندوق المعاقين وكأنهنم يملكون عصا سحرية فهم عرفوا ما يوجد بصندوق المعاقين لانهم هم من قاموا ببنائه والناس التي صوتت بصورة غير شرعية هم من فعلوا ذلك لان هذا هو نهجهم وهذه طريقهم ، فالانتخابات سرية ولا احد يعرف لمن صوت الاخر ولا يكون الجزم ان نفس المنزل صوت لمرشح واحد وهم يدعوا ما يريدون ويزورون الحقائق لصالحهم ولكن يجب ان يعرفوا في النهاية شيء اخير انهم خسروا الانتخابات وفقدوا الشرعية ويجب ان يجلسوا جانب لكي نعمل من اجل خدمة المدينة ". 
وقال سليم غميض عن دعوة شريف زعبي للجلوس والتفاهم قائلا :"الناصرة اغلى من مقعد في البلدية فهم باعوا الغالي والرخيص من اجل المقعد وما عمله شريف في المقابلة كان مراهقة سياسية وكان يجب ان يكون انسان مسؤول ونحن نملك الكثير من الغسيل القذر الذي نستطيع ان ننشره لكننا لسنا مثلهم ونحن نرى انه يجب ان نصور الناصرة دائما بالصورة الجميلة ون يرى العالم العربي ذلك فهي عاصمة العرب في الداخل ومن يريد ان يكون وطنيا يجب ان يبتعد عن الكثير من الامور والناصرة اكبر من هذا الامر وعلي سلام سيقود الناصرة الى الافضل ".

مقالات متعلقة