الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الجمعة 14 / يونيو 19:02

بنك لئومي يقيم منظومة خاصة لتمويل البنى التحتية الوطنية (ع.ع)

كل العرب
نُشر: 16/05/24 11:26

أعلن بنك لئومي، مؤخرًا، عن خطوة استراتيجية في قطاع الأعمال في البنك، الذي تديره ليئات شوف، تهدف بالأساس إلى زيادة التركيز التجاري للقطاع، في مجال تمويل البنى التحتية الوطنية.

ليئات شوق رئيسة قطاع الأعمال في بنك لئومي

وكجزء من هذه الخطوة، سيتم إنشاء منظومة جديدة تتمحور حول قطاع البنية التحتية الوطنية. وسيترأس النظام جلعاد أشري، الذي كان رئيسًا لقسم الائتمان المعقّد في القطاع خلال العامين الماضيين. وقبل ذلك، شغل أشري سلسلة من المناصب العليا في العديد من المؤسسات. وسيتم إضافة المنظومة الجديدة إلى المنظومات الأخرى في قطاع الأعمال: منظومة الأعمال، منظومة البناء والعقارات، المنظومة التجارية ولئومي تك، ذراع التكنولوجيا الفائقة (الهايتك) للمجموعة.

وقاد بنك لئومي في السنوات الأخيرة، تمويل عدد من المشاريع البارزة في مجال البنية التحتية الوطنية، من بينها إعلانه قبل نحو شهر عن تمويل الخط الأزرق للقطار الخفيف في القدس. هذا إلى جانب التمويل الذي قدّمه البنك لبناء الخط البنفسجي للقطار الخفيف في غوش دان. بالإضافة إلى ذلك، في السنوات الأخيرة، قاد لئومي تمويل مشروع مراكز الإمداد التابعة للجيش الإسرائيلي، وبناء أكبر منشأة لتحلية المياه في إسرائيل "شورك 2" والمزيد.

كذلك، في إطار التغيير التنظيمي في قطاع الأعمال، ستقود ياعيل كافير، رئيسة قسم الأعمال، عملية توسيع محفظة الائتمان في بريطانيا وأوروبا، حيث ينشط  لئومي هناك، بشكل رئيسي في مجالات العقارات التجارية والفنادق.

 وتعمل كافير أيضًا،  كعضو مجلس إدارة للئومي في بريطانيا. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تعيين تساحي أرتسي، رئيسًا لمنظومة البناء والعقارات. وسيخلف أرتسي الذي تولّى في السنوات الأخيرة، منصب رئيس قطاع الكيمياء والاستهلاك والتمويل في منظومة الأعمال،  دافنا لانداو، التي طلبت مؤخرًا بالتنحي عن منصبها وبدء مسار جديد في الحياة.

ليئات شوق، رئيسة قطاع الأعمال قالت: "لقد وضع البنك نصب عينيه قيادة مجال تمويل البنية التحتية الوطنية في إسرائيل أيضًا، ونحن نفعل ذلك، مع التركيز بشكل خاص على جوانب ESG. أنا متأكدة من أن جلعاد، الذي تم اختياره لقيادة المنظومة الجديدة، سيستمر في نفس الطريق ويضمن استمرار ريادة لئومي أيضاً في هذا المجال المهم. أما ياعيل كافير، التي تقود منظومة الأعمال التجارية منذ سنوات عديدة، فسوف تكون مسؤولة الآن أيضًا، عن استمرار زخم نمو لئومي في بريطانيا وأوروبا، وليس لدي أدنى شك في أن هذا الزخم سيتسارع تحت يديها. وسيحل تساحي أرتسي مكان دافنا لانداو، التي أنهت فترة ناجحة، وقادت لئومي بشكل مسؤول تحت ادارتها، في مجال الائتمان للبناء والعقارات في إسرائيل. أنا متأكد من أن تساحي سيستمر في نفس الطريق ويقود المنظومة إلى نجاحات جديدة".

جلعاد أشري رئيس قطاع البنية التحتية الوطنية

مقالات متعلقة

3.72
USD
3.99
EUR
4.72
GBP
244039.28
BTC
0.51
CNY