الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الثلاثاء 23 / يوليو 18:02

لزاوية مقالات


نُشر: 31/12/08 20:15
بدون هدف يحمل المتظاهرون نعش الكرامة العربية وهم عرب اصلا،وبدون ملل يهتفون الشعارات الرنانة "الشرف العربي .. "وما ادراك ما الشرف العربي لتحمله نعشا تعبيرا عن ماذا؟! عن فض غشاوة الشخصية الفلسطينية  باغتصاب حقوقها وتخصيب الشعب بالموت ام  فتوى  شرع بها مشيخة الازهر الغير مزدهر؟!.. فيما بعد سندرك ان  اكرام الميت دفنه  لكن اذا ماتت الكرامة عندنا فمن سيدفنها عنا؟! علما انها مقصودة لبعض الموتى من الاحياء ولانهم موتى حاضرين وشاهدين وفاعلين وفعالين الاحداث فلماذا لا يتبراءة الشعب منهم مثلا ؟!..
قبل لحظات كان يفزعك مشهد الدماء في مسلسل ما يُعرض على قناة ما..وبعد تلك اللحظات عليك ان تتفهم وتدرك عندما تكون الدماء دماء عليك ان تفض غشاوة عينيك وتبكي جهرا ليس على الشعب الفلسطيني ولا على الشعب العربي وانما على النعش الذي يحمله المتظاهرون في تشييع الكرامة العربية!، فلن يغتالك احد ولن يتسبب في اعتقالك احد فنحن عرب ويحق لنا ان نحقر انفسنا بانفسنا ايضا!! فمن النزاهة التي يتمتع بها بعض السياسين  العرب  انهم يدفعون ثمن حماقاتهم في استدراج واستفزاز وتحدي الشعب العربي الفلسطيني باسلوب لا يمكن ان  يتصوره العقل البشري والطبيعي فقط!! فعلى سبيل المثال ما كان لموقف مصر الا الخطاب الهزيل والتظاهر بنعومة امراة من الطبقة البرجوازية وكلبها الدلوع لا يهم اسمه اليوم فهو كلب ولا يمكن ان يكون انسانا!! وبالتالي مصر هي المخولة الوحيدة  في بدء التعاون السلمي وليس التعاون السُمي بشتى الوسائل الغير مباشرة والمباشرة لذلك من المؤسف ان نقول  نقول مصر ام الدنيا لان الام لا تقف امام ماساة ابنائها لتعتني بكلبها (الدلوع) ولا يمكننا ان نفتخر بمصر بعد جمال عبد الناصر ، لانه لا يعقل ان نقول انها تمارس البغاء السياسي كام مومس تترك ابنائها على حواشي المزابل او بين القبور والمدافن  الا في حالة واحدة  عندما  يكون لها جزء من الكرامة تتركهم على ابواب المساجد. واليوم مصر التي كانت ام الدنيا في زمن ما ، تغلق المعابر حفاظا على الامن المصري ام على امن السمعة الطيبة  (خوفا من الفضيحة بجلاجل) او على علاقات سِلمية مع أي دولة  لا يمكن ان تكون دولة  في يوم ما!! نمتد من مصر الى التخاذل والتواطىء والعجز العربي الخليجي الذي يعمل بكامل قواه الشللية  في انتاج اغنيته والبومه المتعارف ( مؤتمر قمة) مع اجراء تعديل بسيط جدا عليه تحت عنوان ( مؤتمر حضيض)ِ، لا يسعني الان ان اقول اكثر مما نراه اليوم من ابادة في حصار وسط النهار بحجة انهم يريدون ان يحاكموا حماس على حساب ارواح واشلاء الشعب الذين لا ناقة لهم ولا جمل وبحق الجثامين التي لم يتم التعرف عليها بسبب اشلاء جثثهم المتناثرة على ارض لم تنضب عن ارضها الدماء بعد ، وبدلا ان نندب بالعويل والبكاء على سخف لطم وصراخ عجوز شمطاء قد يدفع لها المصور ثمن ذلك المقطع الشيء الفلاني ونسمع من خلال ذلك العويل ،ادعية مشتته موجهة  لاسرائيل  واميركا بدلا من ان نوجه اللوم والصراخ والهتافات  لاحزابنا المحزبة ودولنا الشقيقة المنشقة، ورجالنا السياسين المُسَيسين، وحُكمائنا المحكومة بدولة  صعلوكة مُتَحكمة ،وزعمائنا المُتَزعمين، وسالب مشيخة الازهر المسلوب !..ما يمكن ان نقوله اكثر من السلب والسفك والهتك والفتك الذي يحدث امامنا ولا نملك القدرة من ان نتجراة ولو قليلا لنقول نحن متبرئين منكم في وجه "قمة الحضيض" مادامت الاستهانة بسفك دماء اطفال ونساء ورجال غزة مستمرة ،ماذا تفعلوا امام الكميرات والمذياع امام الصحف والمجلات في المؤتمرات والاجتماعات الطارئة والغير طارئة ماذا تفعلوا وماذا يمكنكم ان تفعلوا كرجال سياسين وعلماء مفكرين ومشايخ شرعيين ورؤساء مسؤولين؟ اسالوا  كم يوجد في صباح القرن ال21  من امانة ارواح ابرياء تقتل بلحظات على ذمتكم!! كم سيقبى في ذمتكم معتقلين واسرى ومهجرين وعاجزين ومبتورين ومشوهين وشهداء بسبب حماقات اقترفتموها بسسب نزاهة واستاهنة تتمعون بها على حساب شعب فكيف لعربي ان يصمت عن ذلك ويراوغ في ان يفعل شيئا ما باقرب فرصة ما ،أي استهانة هذه يرتفع خلالها 300 شهيد خلال 24 ساعة وحسب الاحصائيات يسقط كل دقيقة ثلاث شهداء ونصف ، وانتم تعلكون الكلام اشبه بعلكة في فم عارهة !!.. أي جريمة بحق السماء تقترفوها اليوم ايها الحكام العرب؟! واي كيان في العالم يتقبل ذلك  استيقظوا.. استيقظوا فضلا عن تبادل الشتائم عبر شاشات التلفزيون فنحن لا نريد اليوم ان نتعلم فن اللهجة العامية اللامنهجية واللاتربوية والحرب الكلامية الاستفزازية التي تقتل فينا حياء الضمير العربي والانساني!! ايها الحكماء العرب لن ينفعنا حديث مطول وغارات من الشتائم تتبادلوها لبعضكم البعض لانكم لم تحرروا وطن  بكلماتكم المخجلة! ولن تحرروا  وطن بغارة من الشتائم ،ربما لانكم لا تملكون اسلحة غير "العلكة الكلامية"؟! في وقت يقتل فيه المئات وسط حصار لا بداية له  ولا نهاية بدم بارد. فبدلا من تُكفروا عن ذنوبكم وعجزكم تجاه غزة فلتفعّلوا  العمل العسكري والاقتصادي ، كما يقوم اعدائكم في نشر الامن وتوسيع اعمالهم العسكرية وما الى ذلك ، فلو فعل العرب اجمع بابراز قدراتهم العسكرية والاعلامية والسياسية والاقتصادية عن رغبة وقناعة! حرصا على امن وامان االشعب العربي وبالذات غزة وفلسطين وكل الدول التي ينتشر فيها العدوان في ظل صمت عربي موحد يشارك في المؤامرة بتخاذل وتواطىء على حساب مصالح وتصفية حسابات شخصية،والأمر الآخر نقوله لبقية اخوننا العرب على وجه الارض إذا أردتم التضامن بضمير عربية واضح وغني بالعروبة عليكم ان تفكروا عن كوارث اقترفتموها بحق شعب كامل يحترقه الحصار، فأقول ان المجال للتكفير ما زال مفتوحا  لتفعيل العمل المنطقي في هذا الوضع القائم بالذات ولا اقصد بشن حرب على اسرائيل لاننا نعرف انكم غير قادرين على ذلك ولن تستطيعوا الوصول الى ذلك اصلا !..لا بمناورات ولا برشق حجارة ولا بأعمال فدائية ولا حتى بشتيمة مصابة بضعف شخصية!! بدلا من ذلك عليكم تمرير رسالة واضحة للدول المعادية  ولانفسكم بالتفكير ولو قليلا بحلول سليمة بدلا من حصد الارواح من كلى الطرفين ، في تسيير المظاهرات احتجاجا على المجازر في غزة والقيام بحملات تبرع واسعة لاهلنا في غزة وتوجيه سفن وطائرات الدعم والتبرع الى موانىء ومعابر غزة وغيرها من الاجراءات الجادة المنطقية في الوقت الحالي الحاسم، والتي من شانها ان تجبر عدوكم بالتراجع من شن الحروب وسفك الدماء والرضوخ للمطالب الفلسطينية، ربما تستطيعون فعل ذلك او ان المنطق هو اللامنطق في ظروف  شن الكلام اللاخلاقي واللامنهجي  واللامعنوي وللانساني ،وربما لن تنجحوا بذلك لانكم غير مدركين الى التداعيات التي ستلوح لنا عما قريب ، ولان  حكمائنا الاخرون عاجزون عن فعل أي شيء يغضب أسيادهم بحجة أن الوقت هو( وقت العمل السياسي) ( ورصد صفقات تجارية مع الدول المجاورة )  (وتفادي الازمات الاقتصادية..) وان (الموقف الدولي والعلاقات  لا يساعد على قيام العرب بفعل ايجابي كبير)  لذلك  اقول متى ما استطاع حكمائنا العرب ايجاد تقنية جديدة لتصليح  "جاروشة الماء" يستطيع الشعب ان يعيش بامان وسلام مهما كانت قسوة الدول المعادية خبيثة ، ويشهد الله اني بلغت رسالتي..

مقالات متعلقة

14º
سماء صافية
11:00 AM
14º
سماء صافية
02:00 PM
13º
سماء صافية
05:00 PM
9º
سماء صافية
08:00 PM
9º
سماء صافية
11:00 PM
06:12 AM
05:31 PM
2.78 km/h

حالة الطقس لمدة اسبوع في الناصرة

14º
الأحد
16º
الاثنين
15º
الثلاثاء
14º
الأربعاء
17º
الخميس
16º
الجمعة
16º
السبت
3.63
USD
3.94
EUR
4.68
GBP
239800.62
BTC
0.50
CNY