الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الجمعة 19 / أبريل 07:02

المشاركة في مؤتمر JFN conference (ع.ع)

كل العرب
نُشر: 25/03/24 09:42

المشاركة في مؤتمر JFN conference

شدد طوافرة وإدلبي على مردود المبادرات الحكومية على السلطات المحلية لكونها عامل محفز لتشجيع السلطات للتقدّم والازدهار

شارك كل من السيد حسان طوافرة، مدير سلطة التطوير الاقتصادي، والسيدة شذا زعبي إدلبي، مديرة مشروع "تشكيل" لمرافقة السلطات المحلية في التعليم من قبل جوينت الكا في مؤتمر JFN في مداخلة حول أهمية وتأثير التعاون بين المكاتب الحكومية والصناديق المانحة، بدعوة من صندوق بايدر وصندوق مُبادرات.

المشاركة في مؤتمر JFN conference

يذكر أن المؤتمر يُقام سنويا بمبادرة من شبكة المتبرعين، بهدف دراسة وتعميق المعرفة الميدانية والتعاون لدعم المشاريع، خاصة تلك المتعلقة بالعطاء الجماهيري.

وقد افتتح السيد طوافرة مداخلته بنبذة عن المجتمع العربي وعن عمل سلطة التطوير الاقتصادي في وزارة المساواة الاجتماعية وتعزيز مكانة المرأة مع السلطات المحلية العربية ضمن الخطة الخمسية "تقدّم" بهدف تقليص الفجوات الاقتصادية والاجتماعية ومنح المواطنين العرب خدمات أفضل للارتقاء بالمجتمع العربي. وتطرق الى أحد أهداف خطة "تقدم" الحكومية والذي يرمي الى تعزيز عمل السلطات المحلية عن طريق دعم أقسام السلطات المحلية بينها، الهندسة، الصحة، التربية والتعليم والرفاه الاجتماعي بهدف تحسين البنى التحتية للخدمات وتوسيعها واستفادة المواطنين منها.

المشاركة في مؤتمر JFN conference

وتطرقا إدلبي وطوافرة الى المبادرات الممولة حكوميًا للمجتمع العربي من قبل خطة "تقدّم" منها مشروع "موارد"، بالشراكة بين سلطة التطوير الاقتصادي، وزارة الداخلية وجوينت الكا، والذي يهدف الى ضمان التنفيذ الأمثل للخطط الحكومية الخمسية والى تعزيز قدرة السلطات المحلية على استنفاد الموارد وتطوير مكانتها الاقتصادية، وذلك ضمن تعيين مختصين يعملون على استنفاد الموارد وتجنيدها من الميزانيات الحكومية. وكذلك مبادرة "تشكيل" من قبل وزارة التربية التعليم، وزارة المالية، سلطة التطوير الإقتصادي، وجوينت الكا، والتي تهدف الى تعزيز وتقوية السلطات المحلية العربية بكل ما يتعلق بالتربية والتعليم وتحسين الأداء التعليميّ للطلاب العرب .

وخلال المداخلة شدد طوافرة وإدلبي على مردود المبادرات الحكومية على السلطات المحلية لكونها عامل محفز لتشجيع السلطات للتقدّم والازدهار، وخلق تغييرات على المدى القصير والبعيد.

واختتما مداخلتهما بأهمية مواصلة العمل على تطبيق خطط الخطة الخمسية "تقدّم" من أجل المحافظة على إنجازاتها الملموسة بالسنوات الأخيرة وكذلك مواصلة الاستثمار والتجنيد ومنح ميزانيات اضافية تعمل على سدّ الفجوات القائمة والتي تخلق في ظروف طارئة كالحروب.

(محتوى مموّل)

مقالات متعلقة

3.79
USD
4.03
EUR
4.71
GBP
244045.95
BTC
0.52
CNY