الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الأحد 03 / مارس 12:02

مديرة قسم الإعلام والتوعية في بنك إسرائيل تشارك في مؤتمر "التكنولوجيا المالية كمحفز للنمو الاقتصادي في المجتمع العربي" (ع.ع)

كل العرب
نُشر: 07/02/24 14:47

شاركت مديرة قسم الاعلام والتوعية والعلاقات المجتمعية السيدة نوريت بلاتر إيتان في مؤتمر "التكنولوجيا المالية كمحفز للنمو الاقتصادي في المجتمع العربي" والذي عقد في مركز الابتكار في كفر قاسم.

نوريت بلاتر إيتان

وقدمت السيدة إيتان خلال المؤتمر عرضاً حول "التثقيف المالي في المجتمع العربي كحافز للنمو ولتقليص الفجوات"، والذي اعتمد على استطلاع متعمق جديد أجراه بنك إسرائيل. ىتم إجراء هذا الاستطلاع كجزء من جهود البنك لتعزيز الوعي المالي في المجتمع العربي، كجزء من استنتاجات عمل اللجنة الحكومية المشتركة للدمج المالي. وقد توسع الاستطلاع ليشمل مواضيع إضافية تتضمن: الدمج المالي، الصلابة المالية، الصحة المالية، الثقافة الرقمية وغيرها.

وتوصل الاستطلاع الذي تناول الخصائص المالية للمجتمع العربي في إسرائيل إلى النتائج التالية:

  • صرح نحو 43% بأنهم يعتبرون أنفسهم الشخص الوحيد المسؤول عن القرارات المالية اليومية في الأسرة.
  • يمتلك نحو 90% منهم حساباً جارياً ونحو 69% لديهم بطاقة ائتمان.
  • نحو 60% منهم يستخدمون أوامر دفع ثابتة لتسديد النفقات الدورية.
  • نحو 43% منهم يستخدمون التطبيق لمتابعة النفقات.
  • نحو 62% من المستطلعين لم يبلغوا عن مشكلة في الوصول إلى الفروع بينما صرح نحو 23% عن انخفاض إمكانية الوصول إلى فروع البنوك في منطقة سكنهم. نشير إلى أنه في البلدات العربية لم يحدث تقليص كبير في عدد الفروع في السنوات الأخيرة كما حدث في البلدات الأخرى، ولكن انتشارها في البلدات العربية لا يزال قليلاً نسبياً.
  • نحو 70% من المستطلعين أفادوا بسهولة في الحصول على المعلومات الرقمية من البنك بينما صرح نحو 19% عن صعوبة في الحصول على المعلومات الرقمية للبنك، وحوالي 18% أفادوا بصعوبة في الإدارة المالية بسبب تقديم المعلومات باللغة العبرية في بعض العمليات المصرفية. نشير إلى أنه في السنوات الأخيرة تمت ترجمة بعض المواقع الإلكترونية للبنوك إلى اللغة العربية وتم إنشاء مراكز اتصال باللغة العربية.
  • صرح ثلث المشاركين تقريباً بأنهم عانوا في العام الماضي من وضع لم يكن فيه الدخل يغطي النفقات، وأفاد حوالي 40% أنهم دخلوا في رصيد سلبي في الحساب الجاري لأكثر من يومين أو ثلاثة أيام. نحو 89% ممن لم يتمكنوا من تغطية النفقات صرحوا بأنهم لجأوا للحصول على قرض من أجل تغطية العجز في الحساب أو دخلوا في رصيد سلبي أو أنهم لم يتمكنوا من تسديد النفقات.

كما أظهر الاستطلاع أيضا أن المواضيع الثلاثة الرئيسية التي يفتقر فيها عرب إسرائيل إلى المعرفة المالية هي: منتجات التأمين، طرق الادخار والتعامل مع البنوك التجارية.

ويقوم بنك إسرائيل بصياغة خطة استراتيجية لزيادة الثقافة والمعرفة والمالية في المجتمع العربي، وقد تم إجراء الاستطلاع أعلاه كجزء من نشاط بنك إسرائيل لتعزيز المعرفة المالية في المجتمع العربي، وذلك في إطار عمل لجنة وزارية تتابع المسألة.

كما توسع الاستطلاع وتناول موضوعات أخرى منها: الشمول المالي، والمرونة المالية، والصحة المالية، والثقافة الرقمية وغيرها، وقد عُرضت في المؤتمر أفكار من أبحاث عالمية وخطط مستقبلية.

 

 

مقالات متعلقة

3.57
USD
3.87
EUR
4.51
GBP
220793.10
BTC
0.50
CNY